ضمن فعاليات جناح حكومة أبوظبي في "أسبوع جيتكس للتقنية 2019" "دائرة التخطيط العمراني والبلديات" تطلق رحلة "شراء منزل" ضمن منظومة "تم" بالتعاون مع "هيئة أبوظبي الرقمية" و "الدار العقارية"

ضمن فعاليات جناح حكومة أبوظبي في "أسبوع جيتكس للتقنية 2019" "دائرة التخطيط العمراني والبلديات" تطلق رحلة "شراء منزل" ضمن منظومة "تم" بالتعاون مع "هيئة أبوظبي الرقمية" و "الدار العقارية"

7 أكتوبر 2019
في إطار تعزيز التكامل الحكومي باعتباره ركيزة أساسية في استراتيجية حكومة أبوظبي نحو إثراء تجربة المتعامل، أطلقت "دائرة التخطيط العمراني والبلديات" رحلة "شراء منزل" ​الرقمية المتكاملة ضمن منظومة خدمات أبوظبي الحكومية تم بالتعاون مع "هيئة أبوظبي الرقمية" وشركة الدار العقارية وذلك ضمن فعاليات جناح حكومة أبوظبي في أسبوع جيتكس للتقنية 2019 الذي يقام حالياً في مركز دبي التجاري العالمي ويستمر حتى 10 أكتوبر الجاري.
Buy A Home TAMM Journey

في إطار تعزيز التكامل الحكومي باعتباره ركيزة أساسية في استراتيجية حكومة أبوظبي نحو إثراء تجربة المتعامل، أطلقت "دائرة التخطيط العمراني والبلديات" رحلة "شراء منزل" الرقمية المتكاملة ضمن منظومة خدمات أبوظبي الحكومية تم بالتعاون مع "هيئة أبوظبي الرقمية" وشركة الدار العقارية وذلك ضمن فعاليات جناح حكومة أبوظبي في أسبوع جيتكس للتقنية 2019 الذي يقام حالياً في مركز دبي التجاري العالمي ويستمر حتى 10 أكتوبر الجاري.

وتعتبر رحلة "شراء منزل" نتاج اتفاقية ثلاثية بين دائرة التخطيط العمراني والبلديات" و "هيئة أبوظبي الرقمية" وشركة "الدار" العقارية والتي تنص على التعاون فيما يتعلق بتوفير جيل جديد من الخدمات الحكومية يتميز بالاستباقية والكفاءة وذلك من خلال مبادرات مشتركة وتنظيم فعاليات لتعزيز المناقشات الموسعة بين الجهات المعنية لبحث سبل تطوير القطاع الخدمي الحكومي، كما تتيح اتفاقية التعاون إمكانية تبادل البيانات الرقمية بين الجهات الحكومية من خلال منظومة متكاملة تسهل الوصول إلى مصادر البيانات الموثوقة بشكل سريع وآمن.

وتتيح الرحلة الجديدة للمتعاملين مجموعة متكاملة من الخدمات المرتبطة بشراء منزل، تبدأ بالبحث عن منزل مناسب حسب المنطقة والخدمات المجاورة بالإضافة إلى الرسومات الهندسية وصور للشكل الخارجي للمنزل مروراً بالاختيار من بين عدد من حلول التمويل لشراء المنزل، ثم من خلال التواصل مع شركة الدار يتم تحديد أفضل الخيارات التمويلية وبعدها إتمام إجراءات انتقال الملكية تمهيداً لطلب المرافق من كهرباء ومياه وإنترنت وغيرها، كما تستطيع الحصول على خدمات مشروع "حصنتك" عبر رحلة "شراء منزل" حيث يمكنك بعد إتمام عملية الشراء وتوصيل المرافق أن تتعرف على الشروط المطلوبة لحماية منزلك الجديد من خلال أنظمة مكافحة الحرائق وغيرها من وسائل الأمان.

وفي هذا السياق، أكدت سعادة الدكتورة روضة سعيد السعدي، مدير عام هيئة أبوظبي الرقمية أهمية التعاون بين الجهات الحكومية في إمارة أبوظبي، حيث أثنت سعادتها على هذا الجهد المشترك مع دائرة التخطيط العمراني والبلديات وشركة الدار العقارية والذي أثمر هذه الرحلة المتكاملة التي تلبي احتياجات المتعاملين بشكل سلس وسريع ومخصص. كما أشارت سعادتها إلى حرص هيئة أبوظبي الرقمية على توفير النموذج المستقبلي للخدمات الحكومية في إمارة أبوظبي عبر الاعتماد على الحلول الرقمية المبتكرة والتكنولوجيا الحديثة من أجل تجربة خدمية تفوق توقعات المتعاملين وتضمن سعادتهم من خلال مراكز خدمات منظومة تم وبوابتها على الإنترنت بالإضافة إلى مركز اتصال حكومة أبوظبي التابع للمنظومة.

ومن جانبه، أكد د. عبدالله غريب البلوشي، مستشار في دائرة التخطيط العمراني والبلديات، أن هذا التعاون يُشكّل خطوة مهمة في سبيل تعزيز التكامل الحكومي من أجل إرساء أسس متينة لمنظومة رقمية متكاملة تعتمد استخدام تقنيات متقدمة في مجال التكنولوجيا الرقمية. وأضاف قائلا: "إن الدائرة تسعى دائماً إلى عقد شراكات استراتيجية بينها وبين الجهات الحكومية الأخرى للارتقاء بمستوى الخدمات الحكومية المقدمة الذي من شأنه أن يسهم في تحقيق أهداف خطة أبوظبي في ما يخص الارتقاء بمستوى جودة حياة السكان في إمارة أبوظبي. لذا تعمل الدائرة بالتنسيق مع هيئة أبوظبي الرقمية على تفعيل رحلة المتعامل "شراء منزل" عبر منظومة "تم" خلال المرحلة القادمة، على أن يتم تحديد مجموعة من الرحلات الأخرى ذات الأولوية."

وبدوره صرح طلال الذيابي، الرئيس التنفيذي لشركة الدار العقارية أن هذه الشراكة تتماشى إلى حدٍّ بعيد مع الأهداف الاستراتيجية للشركة، سواء من ناحية التحول الرقمي أو من ناحية الارتقاء بتجربة العملاء. إذ تضع الشركة نصب أعينها سعادة المجتمع في إمارة أبوظبي وتركّز بشكل متواصل على تطوير وجهاتٍ متكاملة وتوفير خدماتٍ متطورة ترتقي إلى تطلّعات المقيمين والزوار في الإمارة، على حدٍّ سواء. كما أعرب الذيابي عن اعتزاز الدار العقارية بالتعاون مع دائرة التخطيط العمراني والبلديات وهيئة أبوظبي الرقمية لتوفير تجربة تفاعلية وموحدة تعتمد على أحدث الحلول الرقمية وأكثرها فعالية".