هيئة الأنظمة والخدمات الذكية تستعرض استراتيجية بلوك تشين لتسريع منظومة خدمات أبوظبي الحكومية الموحدة

هيئة الأنظمة والخدمات الذكية تستعرض استراتيجية بلوك تشين لتسريع منظومة خدمات أبوظبي الحكومية الموحدة

17 أكتوبر 2018
تماشياً مع رؤية أبوظبي في تسريع التنمية المستدامة عبر التحول الذكي، وتعزيز البيئة الاجتماعية والاقتصادية في الإمارة جنباً إلى جنب مع "غداً ٢١"، اعلنت هيئة الأنظمة والخدمات الذكية بالشراكة مع مجموعة "دارك ماتر"، عن استراتيجية بلوك تشين للخدمات الحكومية، والتي تهدف إلى تسريع تبني التحول الذكي باعتباره أحد أهم ركائز الهيئة في مسيرتها الريادية نحو توحيد خدمات حكومة أبوظبي تحت سقف واحد.
هيئة الأنظمة والخدمات الذكية تستعرض استراتيجية بلوك تشين لتسريع منظومة خدمات أبوظبي الحكومية الموحدة

  • بالشراكة مع "دارك ماتر" لتطبيق تقنيات "بلوك تشين" مصممة ومطورة في الإمارات
  • دمج تقنية "بلوك تشين" مع تطبيق "حارس أبوظبي" ضمن منصة موحدة لحفظ السجلات الرقمية
  • دفعة قوية باتجاه ترجمة رؤية "غداً 21" في بناء اقتصاد قائم على المعرفة المستدامة

تماشياً مع رؤية أبوظبي في تسريع التنمية المستدامة عبر التحول الذكي، وتعزيز البيئة الاجتماعية والاقتصادية في الإمارة جنباً إلى جنب مع "غداً ٢١"، اعلنت هيئة الأنظمة والخدمات الذكية بالشراكة مع مجموعة "دارك ماتر"، عن استراتيجية بلوك تشين للخدمات الحكومية، والتي تهدف إلى تسريع تبني التحول الذكي باعتباره أحد أهم ركائز الهيئة في مسيرتها الريادية نحو توحيد خدمات حكومة أبوظبي تحت سقف واحد.

ويأتي هذا النظام المتكامل ضمن مساعي الهيئة الحثيثة لبناء منظومة خدمات أبوظبي الحكومية الموحدة، بالاعتماد على التقنيات المتطورة، ليكون منصة رقمية موحدة تتسم بكفاءة عالية وسرعة وأمان في تقديم الخدمات الحكومية، وذلك بهدف تسهيل حياة المواطنين والمقيمين والزوار والمستثمرين في إمارة أبوظبي. وتسعى الهيئة في هذا الإطار إلى توفير أكثر من ١٦٠٠ خدمة حكومية عبر ٨٠ رحلة رقمية ضمن منصة موحدة في سبيل تقديم خدمات حكومية وفقاً لأعلى مستويات الجودة العالمية.

ومن خلال هذه الشراكة، ستعمل مجموعة "دارك ماتر" على تصميم وتطوير تقنيات بلوك تشين محلياً، وتسهيل تطبيقها من خلال ثلاثة مسارات متوازية، ذات أهداف قصيرة، متوسطة وطويلة الأمد. كما تتميز التقنية بمنصات مشتركة خاصة بتطبيق البلوك تشين من خلال مجموعة أدوات تطوير البرامج التي تدمج أنظمة التشفير الشخصية والبروتوكولات وغيرها.

وقد اكتسبت تقنية بلوك تشين أهمية كبيرة لدى الحكومات الرائدة في جميع أنحاء العالم باعتبارها واحدة من أحدث التقنيات المتطورة القادرة على إحداث تحول في جوهر الخدمات الحكومية وإعادة هيكلتها، إذ توفر للمستخدمين إمكانيات فحص وتدقيق البيانات عبر نظام واحد وبشكل آمن، في حين ستساهم فور تطبيقها بالحد من المعاملات الورقية وبالتالي خفض استخدام الورق، إضافة إلى قدرتها الخارقة على تسهيل المعاملات بمختلف أنواعها.

وفي هذا الإطار، قالت سعادة الدكتورة روضة السعدي مدير عام هيئة الأنظمة والخدمات الذكية: "تعتبر تقنية بلوك تشين ركيزة أساسية في التحول الذكي، إذ تتيح الفرصة أمامنا لتسريع وتيرة التحول الذكي والتي نسعى من خلالها إلى تلبية احتياجات المواطنين والمقيمين والشركات على حد سواء، بما يتماشى مع رؤية (غداً 21)، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لبناء اقتصاد قائم على المعرفة المستدامة. ولقد قمنا بإطلاق بلوك تشين لتقديم خدمات حكومية أكثر كفاءة، انطلاقاً من سعينا إلى توفير خدمات حكومية نموذجية ومتكاملة ضمن بيئة رقمية آمنة وموثوقة. ونحن على يقين اليوم بأن تطبيق مجموعة دارك ماتر لتقنية البلوك تشين سيسمح لنا بالارتقاء

وأضافت سعادتها: "تمكّن منصة الهوية الرقمية التي أطلقناها يوم أمس من تسهيل عملية تحديد الهوية والمعاملات الرقمية. واليوم نقدم تقنيات "بلوك تشين" من أجل حفظ سجلات فعالة وآمنة وغير قابلة للتغيير، كما تعزز مسيرة التحول الرقمي للخدمات الحكومية في إمارة أبوظبي."
من جهته قال كريم صباغ الرئيس التنفيذي لمجموعة دارك ماتر: "فليتخيل الجميع اليوم بالقيام بتجديد تسجيل السيارة، وشراء وبيع الممتلكات، وتأجيرها أو استئجارها، وتسجيل الشركات، وإجراء عمليات الدفع، وتلقي الخدمات الطبية، وتجديد إقامات الموظفين، كل ذلك في كبسة زر واحدة وهو جالس في منزله، كل ذلك سيصبح حقيقة من خلال تقنية البلوك تشين."

وتشكل تقنية البلوك تشين نظاماً قوياً وموحداً يعنى بتأمين المعاملات وحفظ السجلات الخاصة بمجموعة متنوعة من الخدمات، إضافة إلى تحقيق كفاءات تشغيلية عالية، حيث تعمل هذه التقنية على زيادة أمن البيانات عبر خصائص التشفير والمراجعة، وهي مهيأة لتحويل نماذج الأعمال التقليدية من خلال تقديم العديد من المزايا بما في ذلك خفض التكاليف وزيادة الشفافية وتحسين مستوى الأمان وتعزيز الكفاءة، فضلاً عن أهميتها في إلغاء الحاجة إلى وسيط أو طرف ثالث موثوق، واستبدالها بطبقات التشفير والتوافق المضمونة، مما يسهل العمليات ويجعلها أكثر أمانا.
تعتبر مجموعة دارك ماتر إحدى الشركات الإماراتية الرائدة في مجال التكنولوجيا، وتركز بشكل كبير على التقنيات المتقدمة التي تصب في مصلحة الخدمات الرقمية الذكية والآمنة، بما في ذلك البلوك تشين والتشفير. ومنذ تأسيسها في العام 2015، قامت مجموعة دارك ماتر بتطوير حزمة من الحلول التي تهدف إلى تعزيز وتأمين البنية التحتية الحيوية في القطاعات الرئيسة التي يقوم عليها المجتمع، وفي مقدّمها الدفاع، والاستخبارات، والحكومة المدنية، والخدمات المالية، والنقل، والطاقة، والاتصالات السلكية واللاسلكية.